موجز أنباء العالم ومستجداتة

قميص تي شيرت يتسبب في منع سيدة من السفر على الخطوط الجوية الأمريكية

كتبت سيدة تبلغ من العمر 49 عاما عبر تغريدة لها على حسابها الشخصي على تويتر أنها تلقت تهديدات من طاقم رحلة فلوريدا إلى نيفادا بسبب التي شيرت التي كانت ترتديه لما يحمله من صورة للمعبد الشيطاني وهي منظمة غير متدينة تروج الفصل بين الكنيسة والدولة حيث أشاروا أنها ترتدي قميص يحمل صوراً مسيئة .

واعتذرت الخطوط الجوية الأمريكية للراكبة سواتي روني جويال بعد إجبارها على تغيير قميصها بعد أن رأى طاقم الطائرة أنه مكتوب عبارة مسيئة ، و أخبرت الفتاة البالغة من العمر 49 عامًا BuzzFeed ، وجدوا أن ملابسها “مهينة” وهددوها بطردها من الطائرة من فلوريدا إلى نيفادا في أكتوبر. خشية أن يتابعوا تهديدهم ، ورد أنها غطت ملابس الفتنة بواحد من قمصان زوجها.

وأضافت المرأة أن ما تعرضت له ظنته في البداية مجرد مزحة لكن تكرار توجيه الطاقم و عضوة أخرى من طاقم الطائرة كانت وراءه وذراعيها تعبران عن غضب شديد، ووفقا للتقرير فإن القميص المتسبب بإثارة الجدل كان يدعم المعبد الشيطاني، وهي منظمة دينية غير مسيحية تصف نفسها بأنها تعمل من أجل الفصل بين الكنيسة والدولة وحرية التعبير والحرية الدينية.

السيدة الموقوفة تصنف نفسها بأنها ملحدة ونباتية في ملفها الشخصي على تويتر و هي عضو في المجموعة واشترت البضائع لدعمها كما شعرت جوبال بأنها تعرضت للإهانة وقدمت شكوى على الشركة التي ما لبثت أن ترسل شرحا عن سياسة الشركة بشأن ارتداء الملابس المسيئة .

شاركت المرأة سخطها على Twitter مما دفع الشركة إلى التعهدت بالتحقيق في القضية والاعتذار حيث غردت الشركة :”لا يوجد مكان للتمييز في شركة الخطوط الجوية الأمريكية” وأضافت : “نعتذر للسيدة غويال عن تجربتها ، ونتواصل معها لفهم ما حدث”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد