موجز أنباء العالم ومستجداتة

محقق سريلانكي: لا علاقة لداعش بتفجيرات عيد الفصح

كشف محقق سريلانكي أن هجمات عيد الفصح السريلانكية التى أودت بحياة أكثر من 250 شخصا نفذتها جماعات محلية استلهمت من جماعة الدولة الاسلامية فى العراق والشام /داعش / ولكنها لم تكن مرتبطة بها بشكل مباشر وذكر رافي سينيفيراتني رئيس ادارة التحقيقات الجنائية بالشرطة السريلانكية بهذه التصريحات اليوم الأربعاء فى إجتماع مع اللجنة البرلمانية فى البلاد للتحقيق فى الثغرات الأمنية والمخابراتية التى أدت الى تفجيرات 21 ابريل .

وقال سينيفيراتن أن الانتحاريين الذين استهدفوا ثلاث كنائس وثلاثة فنادق ليس لديهم علاقة مباشرة بالجماعة المسلحة الاجنبية وقال أيضا امام اللجنة البرلمانية “لقد اتبعوا ايديولوجية تنظيم الدولة الإسلامية، لكن تحقيقاتنا لم تظهر أي صلة بينهم”.

وأشار إلى أن فلول الجماعة الوطنية الثاوثة، وهي الجماعة المسلحة التي كانت مسؤولة عن هجمات عيد الفصح، أقنعت تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بالادعاء بالهجوم بعد يومين من الأحداث المميتة التي وقعت في سري لانكا..

وقد قام زعيم المجلس الوطني الانتقالي زهران هاشم بتصوير شريط فيديو مع زملائه من أعضاء المجلس الوطني الانتقالي يتعهدون فيه بالولاء لزعيم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أبو بكر البغدادي. وقد نشر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام شريط الفيديو بعد ذلك بيومين.

وقال محقق اخر هو شاني ابيسكارا للجنة البرلمانية نفسها ان ادارة التحقيقات الجنائية عثرت على 105 كيلوغرامات من المتفجرات من مخبأ للشرطة فى وقت سابق من هذا العام  وقال ابيسكارا ” لولا هذا الاكتشاف لكانوا تمكنوا من التسبب فى المزيد من الاضرار ” ، واضاف انهم يحققون بالفعل فى المجلس عندما وقعت الهجمات  , في وقال الرئيس السريلانكى مايثريبالا سيرينسا فى بيان له الاسبوع الماضىان الهجمات ” كانت من عمل تجار المخدراتالدوليين ” لتعطيل حملته لمكافحة المخدرات .

“لقد نفذ بارونات المخدرات هذا الهجوم لتشويه سمعتي وتثبيط حملة مكافحة المخدرات. ولن يتم ردعي” , ونفى متحدث باسم رئيس الوزراء رانيل ويكرمسينغه مزاعم الرئيس  , وقال سودارشانا غوناواردانا لوكالة فرانس برس ان “الشرطة انهت التحقيقات في غضون اسبوعين تقريبا”. “لايوجد أي ذكر لتورط تجار المخدرات. ليس لدينا أي سبب للشك في المحققين لدينا”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد